لاجئ سوري يضرم النار بنفسه في اليونان

لاجئ سوري يضرم النار بنفسه في اليونان

أضرم شاب سوري النار في نفسه بمخيم للاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية ، في واحدة من “أخطر الوقائع” منذ أشهر.

 

ونقلت وكالة “رويترز” عن وسائل إعلام يونانية ، أن الواقعة حدثت أمس أمام مكتب للجوء في مخيم موريا على قمة تل ، والذي كان عبارة عن قاعدة عسكرية من قبل.
وأكدت وسائل الإعلام أن الأوضاع في المخيم “متدنية” ، موضحة أنه يعيش ما لا يقل عن خمسة آلاف لاجئ ومهاجر في موريا وفي مخيم آخر بالجزيرة ، وهو ما يزيد على طاقتهما الاستيعابية بثلاثة آلاف شخص.
وأوضح مسؤول أن الشاب أصيب بحروق بسيطة وعولج في مستشفى بالجزيرة ، بحسب “رويترز”.
وكانت جزيرة ليسبوس الممر الرئيسي لأوروبا في 2015 بالنسبة لنحو مليون لاجئ ومهاجر.
وتضم اليونان، منذ أكثر من عام، أكثر من 60 ألف لاجئ ومهاجر معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان ، بعدما تسبب إغلاق الحدود في منطقة البلقان في ضياع حلم الرحلة التي كان كثيرون يعتزمون القيام بها للوصول إلى وسط وغرب أوروبا.
المصدر: وكالات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *