حماية المستهلك تضبط 35 طناً من المواد الغذائية المخالفة

حماية المستهلك تضبط 35 طناً من المواد الغذائية المخالفة

أكد مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق أن تسيير الدوريات المتخصصة والتركيز على العمل النوعي من شأنه المساهمة في ضبط الأسواق بالشكل المعقول وفق الإمكانات المتاحة سواء المتعلق منها بالكوادر الرقابية المتخصصة والتي لا يتناسب عددها مع حجم الأعمال والانتشار الجغرافي للمدينة , أو المتعلق بالجانب الفني ونقص الآليات المساعدة في تنفيذ العمل الرقابي وحالة الانتشار والتواجد بسرعة في مكان المخالفة في الوقت المناسب وهذه الأمور تشكل صعوبة كبيرة في العمل ونعمل مع الجهات الوصائية لإيجاد الحلول المناسبة سواء لجهة توفير المزيد من عناصر الرقابة , أو توفير الآليات والأدوات المساعدة للعمل الرقابي.

 

وأضاف السالم أنه على الرغم من ذلك فقد استطاعت رقابة حماية المستهلك في المديرية تسجيل أكثر من 1800 ضبط تمويني منذ بداية العام الحالي , منها حوالي 290 ضبط عينة لمواد مسحوبة من السوق للتأكد من جودتها وصلاحيتها للاستخدام البشري , كما تم تسجيل حوالي 200 ضبط يتعلق بالمخالفات الجسيمة ولاسيما الأفران ومحطات الوقود والمواد الغذائية المنتهية الصلاحية وعدم ذكر البيانات والمواصفات المطلوبة عليها , والاتجار بمادة الخبز والدقيق التمويني وغيرها من المخالفات الجسيمة.
أما فيما يتعلق في الضبوط التي تمت التسوية عليها في المديرية فقد بلغ عددها 1018 ضبطاً وقيمتها الإجمالية بلغت حوالي 26 مليون ليرة , وبقية الضبوط تم تحويلها إلى القضاء المختص ، وهذه قيمتها تتجاوز الملايين وفق تقديرات المحاكم المختصة وخاصة أنها مخالفات جسيمة , لكن المصادرات التي تمت خلال الربع الأول من العام الحالي للمواد المخالفة والمنتهية الصلاحية فقد بلغت كميتها حوالي 35 طناً من المواد الغذائية ولاسيما الكونسروة والرز والبرغل والسميد والعجوة وغيرها من المواد الغذائية المخالفة التي يتم إتلافها بالطرق القانونية.
المصدر: تشرين

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *